دعاء اللهم اني اسالك العفو والعافية. دعاء اللهم إني أسألك العافية في الدنيا والآخرة مكتوب

والله أعلم، وصلَّى الله على نبينا محمدٍ، وآله وصحبه كن معنا يوم القيامة؛ يوم الحسرة والندامة، يوم يرى كل إنسان منا عمله أمامه، وتسألك جميع الكائنات السلامة برحمتك يا أرحم الراحمين
اللهم هذا الدعاء، اللهم هذا الدعاء ومنك الإجابة، وهذا الجهد وعليك التكلان، ولا حول ولا قوة إلا بك، أنت حسبنا ونعم الوكيل اللهم اصرف عنّا المصائب، ورد عنا النوائب، وكُف عنا كل المعائب

دعاء من القلب لفك الكرب: اللهم إني أسألك العفو والعافية

بقيت بقيةٌ في الحديث أتركها إلى ليلةٍ آتيةٍ، ونترك الجوابَ عن الأسئلة إلى ما بعد الانتهاء من الكلام على الحديث، إن شاء الله.

اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَافِيَةَ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ، اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ ...
قال الملا علي القاري في "مرقاة المفاتيح" 1739 : "وأجْمَعُ مَا وَرَدَ فِي الدُّعَاءِ
اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَافِيَةَ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ، اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ ...
أجمل أدعية المكتوبة 1- اللهم اهدنا فيمن هديت، وعافنا فيمن عافيت، وتولنا فيمن توليت، وبارك لنا فيما أعطيت، وقنا برحمتك واصرف عنا شر ما قضيت، إنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذِلُّ من واليت، ولا يعِزُّ من عاديت، تباركت ربنا وتعاليت، نستغفرك اللهم من جميع الذنوب والخطايا ونتوب إليك
(173) أذكار الصباح والمساء إني أسألك العفو والعافية في الدنيا والآخرة
ندعوك دُعاء من خضعت لك رقبته وذل لك جسمه ورغم لك أنفه وفاضت لك عيناه
ولو دعوت باللفظ الثاني فلا حرج ، فقد تقدم في إجابة السؤال رقم : أن الدعاء متى كان حسنا مناسبا ، صحيح المعنى : جاز الدعاء به، ولو كان مرويا في حديث ضعيف دعاء اللهم إني أسألك العافية في الدنيا والآخرة مكتوب، الدعاء بحد ذاته فضل على المسلم وهذا بسبب ما يحصل عليه المسلم من خلال الدعاء الذي يضيف للإنسان ويحسن من أحواله وهذا ما يلزم الإنسان المسلم المؤمن بالله تعالى وقدره لذلك فأن على المسلم زيادة وقت دعائه، حيث أن المسلمين يتبعون النافع لهم في الحياة لذلك فهو يقومون بفعل كل ما هو صحيح لهم يقدم النفع والمصلحة الذي تزيد من خيراتهم وحسناتهم في الدنيا والآخر، فهذا عمل الإنسان المسلم الصالح الذي يعمل كل ما هو صحيح لهم ويقدم لهم الخير السليم في الدنيا والىخرة ويلبي لهم حاجاتهم في الدنيا والآخرة
اللهم من عادانا فعاده، ومن آذانا فآذه، اللهم إننا ضعفاء فقوّنا روى عن الرسول صلى الله عليه وسلم: إن رسول الله صلى الله علَيه وسلم قَال: ما من يوم أَكثَر من أَن يعْتق الله فِيهِ عَبْدًا مِنَ النَّارِ مِن يَوْمِ عَرَفَةَ وَإِنَّهُ لِيَدْنُوَ، ثُمَّ يُبَاهِي بِهمْ الْمَلَائِكَةَ فَيَقُولُ: مَا أَرَادَ هَؤُلَاء

دعاء من القلب لفك الكرب: اللهم إني أسألك العفو والعافية

فسؤاله صلى الله عليه وسلم العافية في الدين : هو طلب الوقاية والسلامة من كل أمر يشين الدين ويخلّ به، ويخدش في عقيدة المؤمن، وتوحيده، من الفتن والضلالات، والشبهات، والشهوات من كل أنواعهما.

(173) أذكار الصباح والمساء إني أسألك العفو والعافية في الدنيا والآخرة
سلوا الله العفو والعافية في الدنيا والآخرة
اللهمَّ إنِّي أسألُكَ مِنَ الخيرِ كلِّهِ عَاجِلِه وآجِلِه ما عَلِمْتُ مِنْهُ وما لمْ أَعْلمْ، وأعوذُ بِكَ مِنَ الشَّرِّ كلِّهِ عَاجِلِه وآجِلِه ما عَلِمْتُ مِنْهُ وما لمْ أَعْلمْ، اللهمَّ إنِّي أسألُكَ من خَيْرِ ما سألَكَ مِنْهُ عَبْدُكَ ونَبِيُّكَ، وأعوذُ بِكَ من شرِّ ما عَاذَ بهِ عَبْدُكَ ونَبِيُّكَ، اللهمَّ إنِّي أسألُكَ الجنةَ وما قَرَّبَ إليها من قَوْلٍ أوْ عَمَلٍ، وأعوذُ بِكَ مِنَ النارِ وما قَرَّبَ إليها من قَوْلٍ أوْ عَمَلٍ، وأسألُكَ أنْ تَجْعَلَ كلَّ قَضَاءٍ قَضَيْتَهُ لي خيرًا
سلوا الله العفو والعافية في الدنيا والآخرة
دلّ هذا الحديث على حرص الصحابة رضى الله عنهم على علوّ الهمة، ومن ذلك حرصهم على معرفة أفضل الدعاء
وقوله: والعفو والعافية في الدنيا والآخرة : جمع بين عافيتي الدين والدنيا؛ لأنه لا غنى عنهما للعبد، فإن النجاة والفلاح منوطة بهما
اللَّهُمَّ إنَا نسألك الْجَنَّةَ وَمَا قَرَّبَ إِلَيْهَا مِنْ قَوْلٍ وَعَمَلٍ، ونعوذُ بِكَ مِنَ النَّارِ وَمَا قَرَّبَ إِلَيْهَا مِنْ قَوْلٍ وَعَمَلٍ

(173) أذكار الصباح والمساء إني أسألك العفو والعافية في الدنيا والآخرة

يجتهد الجميع فى دعاء ليلة القدر ، راجيا القبول من المولى عزوجل، لما للدعاء من فضل فى تلك الليلة العظيمة التي أنزل فيها ، وفيها يتضاعف الأجر ويكثر الخير ويشرع للعباد فيها القيام بالكثير من الأعمال الصالحة، منها: القيام، وقراءة ، والاعتكاف، وفعل الخيرات، والدعاء الصالح.

21
ماذا قال النبى فى دعاء يوم عرفة .. أدعية من الكتاب والسنة
و من الأدلة السنيّة التي تدلّ على أهمية هذين المطلبين: العفو، والعافية أنه كان صلى الله عليه وسلم يلازم سؤالهما ربهعز وجل في صباحه ومسائه
شرح دعاء إني أسألك اليقين والعفو و العافية في الدنيا
وَاسْتُرْ عَوْرَاتِنا، وَأَصْلِحْ نِيّاتِنا، وَذُرِّيّاتِنا، وَأَحْسِنْ خَواتِمَنا، وَاحْفَظْنا مِنْ بَيْنِ أَيْدِينا، وَمِنْ خَلْفِنا، وَعَنْ أَيْمانِنا، وَعَنْ شَمائِلِنا، وَمِنْ فَوْقِنا، وَنَعُوذُ بِعَظَمَتِكَ أَنْ نُغْتَالَ مِنْ تَحْتِنا، يا ذا الْجَلاَلِ وَالإِكْرامِ اللَّهُمَّ أَعْطِنا وَلاَ تَحْرِمْنا، وَكُنْ لَنا وَلاَ تَكُنْ عَلَيْنا، وَاخْتِم بِالصّالِحاتِ أَعْمالَنا، وَاشْفِ مَرْضانا، وَارْحَمْ مَوْتانا، وَبَلِّغْ فِيما يُرضِيكَ عَنّا آمالَنا، وَارْحَمْ ضَعْفَنا، وَاجْبُْر كَسْرَنا، وَلاَ تُخَيِّبْ فِيكَ رَجاءَنا، يا فَرَجَنا إِذا أُغْلِقَتْ الأَبْوابُ
ماذا قال النبى فى دعاء يوم عرفة .. أدعية من الكتاب والسنة
مظلومون فانصرنا، مبتلون فثبتنا، اللهم آنس وحشتنا، وأزل كربتنا، وخفف مصابنا، واشف مرضانا